المرصد السوري المستقل

http://syriaobserver.org

اقتصاد
تصغير الخط تكبير الخط طباعة الصفحة
وزارة الصناعة ترفع إنتاج مواد التنظيف والمعقمات والكمامات
تنفيذا للقرارات الحكومية الصادرة بخصوص تعزيز الإجراءات الاحترازية والوقائية للتصدي لفيروس كورونا على كل المستويات بدأت الشركات العامة التابعة لوزارة الصناعة “النسيجية والكيميائية” برفع الطاقة الإنتاجية إلى الدرجة القصوى والعمل على مدار الساعة لتأمين حاجة السوق المحلية من مواد التنظيف والمعقمات والمطهرات والكمامات والشاش والقطن الطبي في ظل تزايد الطلب على هذه المواد الضرورية للتصدي للفيروس.وأوضح الدكتور نضال عبد الفتاح مدير المؤسسة العامة للصناعات النسيجية في تصريح لـ سانا أن الشركات التابعة للمؤسسة بدأت بإنتاج الكمامات والشاش والقطن الطبي ومضاعفة ساعات العمل لتصبح 24 ساعة يوميا بهدف تلبية احتياجات المشافي والمواطنين خلال هذه الفترة وتم العمل على تأمين مراكز لتوزيع منتجات التعقيم والشاش والقطن والكمامات في محافظات دمشق وحمص وحلب واللاذقية مبينا أن جميع المواد الأولية اللازمة من إنتاج محلي ولا يتم استيراد أي منها ويتم العمل على تحديث وإعادة إقلاع وتأهيل بعض الخطوط بخبرات وطنية لتعزيز تواجد هذه المنتجات في الأسواق.من جانبه بين المهندس هشام الفريج مدير الشركة العامة للمنظفات “سار” في تصريح مماثل أن الشركة بدأت مؤخرا بتكثيف ساعات العمل ومضاعفة الجهود في الورشات التابعة لها لإنتاج كل مواد التنظيف وخاصة “الديتول والكلور والفلاش وسائل ومعجون الجلي” بهدف تأمين تعزيز وجود هذه المواد وتأمين متطلبات الجهات العامة والسوق المحلية منها لتعزيز الوقاية الشخصية وتعقيم مباني الجهات العامة والخاصة في ظل خطة الدولة للتصدي لفيروس كورونا.مدير الشركة الطبية العربية “تاميكو” الدكتور فداء علي لفت إلى أن الشركة استجابت بشكل فوري لمقررات مجلس الوزراء ووزارة الصناعة بخصوص تعزيز الإجراءات الاحترازية للتصدي لفيروس كورونا وبدأت منذ أمس بإنتاج الجل الطبي المعقم والمطهر للأيدي والأسطح من خلال خط إنتاج بـ 6 آلاف عبوة يوميا وتم البدء بتأمين طلبات الجهات العامة على أن يتم طرح المنتج في الأسواق اليوم من خلال التوزيع المباشر للصيدليات والمنافذ التجارية وبالسعر المناسب الذي حددته وزارتا الصناعة والتجارة الداخلية وحماية المستهلك مضيفا إن الشركة تسعى لزيادة كمية الإنتاج بما يؤمن أكبر قدر ممكن من حاجة المواطنين من هذه المادة الضرورية للتعقيم والتطهير خلال هذه الفترة.بدوره لفت المهندس هيثم زاهر مدير الشركة السورية للألبسة الجاهزة وسيم إلى أن الشركة بدأت خطة إنتاج جديدة لإنتاج الكمامات بثلاث ورديات على مدار اليوم وبأفضل المواصفات الطبية المعتمدة بهدف توفير احتياجات المواطنين منها للتصدي لفيروس كورونا أو أي أمراض أخرى تصيب الجهاز التنفسي موضحا أن الشركة بصدد زيادة الإنتاج من خلال التوسع بالإنتاج بالمحافظات حيث تم البدء بإنتاج الكمامات في مشغلي القطيلبية وبيت ياشوط باللاذقية لتصبح الطاقة الإنتاجية اليومية للشركة 20 ألف كمامة يوميا يتم توزيعها في السوق المحلية والمشافي والمراكز الصحية من خلال التوزيع المباشر دون أي وسيط.وفيما يخص صناعة الشاش الطبي أشار المهندس حسام الشلحة مدير الشركة العربية المتحدة للصناعة “الدبس” إلى أن الشركة بدأت العمل بالطاقة القصوى لإنتاج الشاش الطبي حيث ارتفع الإنتاج من 2000 متر يوميا إلى 10 آلاف وبلغت الطاقة التخزينية نحو مليون متر موضحا أن الشركة بدأت أيضا بإنتاج مواد التعقيم والتطهير والكمامات الخاصة بعمال الشركة أولا على أن يتم التوسع بإنتاج هذه المواد وتزويد السوق المحلية منها مبينا أن الشركة مستمرة بتامين احتياجات القطاعين العام والخاص التي يتم إنتاجها من المواد الأولية المتوافرة محليا.يشار إلى أن مجلس الوزراء أقر خطة متكاملة وإجراءات متشددة على مستوى كل الوزارات للتصدي لفيروس كورونا كما حدد الإجراءات التنفيذية على مستوى المؤسسات والشركات والهيئات في ظل تأكيد وزارة الصحة بعدم تسجيل أي إصابة بالفيروس في سورية كما طلب من كل الشركات في القطاعين العام والخاص مضاعفة إنتاج مواد التعقيم والتنظيف وتأمينها للمواطنين بأسعار مناسبة.منذر العمري

14:54 2020/03/17 : أضيف بتاريخ



1576158515861577_453

maaloulastthecla_from_top_of_rock_448


 
المرصد السوري المستقل